حملات التبرع بالدم

هي بمثابة مناسبة تُزفّ فيها آيات الشكر إلى المتبرّعين طوعاً بالدم من دون مقابل لقاء دمهم الممنوح هديةً لإنقاذ الأرواح، ويُرفع فيها مستوى الوعي بضرورة المواظبة على التبرّع به ضماناً لإتاحة إمدادات مأمونة ومضمونة الجودة منه ومن منتجاته بتكلفة معقولة وبالوقت المناسب أمام جميع الأفراد والمجتمعات المحلية بوصف ذلك جزءاً لا يتجزأ من التغطية الصحية الشاملة ومكوّناً رئيسياً من مكوّنات النظام الصحي الفعال.


المجال الرئيسي : الصحة |
المجال الفرعي :الدعم الاجتماعي | التأهب لحالات الكوارث |
الأهداف الرئيسية :
  • تزويد بنك الدم المحلي بكميات كافية من أكياس الدم
  • تحسيس الساكنة بأهمية التبرع الدوري
الأهداف الفرعية :
  • شرح فوائد التبرع بالدم على المتبع و المستفد
  • تصحيح بعض المفاهم المغلوطة حول التبرع بالدم
  • تشجيع الشباب على القيام بأول عملية تبرع
مكان المشروع :
  • شفشاون : مستشفى محمد الخامس / ساحة الروندة
الجهة المستفيدة :
  • المرضى المحتاجن لنقل الدم

الممولون

الشركاء

تساعد عملية نقل الدم ومنتجاته على إنقاذ العديد من الأرواح سنوياً ببلادنا، لأن الدم ومنتجاته من المكوّنات الحاسمة الأهمية في مجال التدبير العلاجي السليم لحالات النساء اللائي يتعرضن لنزيف ناجم عن الحمل والولادة؛ والأطفال الذين يعانون من فقر الدم الوخيم بسبب سوء التغذية؛ والمرضى المصابين باضطرابات الدم ونخاع العظام والاضطرابات الموروثة في هيموغلوبين الدم والحالات المرضية المرتبطة بنقص المناعة؛ وضحايا الرضوح والطوارئ والكوارث والحوادث؛ فضلاً عن المرضى الذين تُجرى لهم عمليات طبية وجراحية متقدمة. ورغم طابع الشمولية الذي تتسم به الحاجة إلى الدم ومنتجاته، فإن مستويات إتاحته بكميات ومنتجات مأمونة مختلفة بشكل ملحوظ فيما بين المناطق، لأن خدمات الإمداد بالدم في العديد من الجهات تواجه تحدياً آخر يتمثل في توفير إمدادات كافية منه ومن منتجاته .

محور تركيز الحملات 

إن موضوع حملات هذا العام هو بعنوان التبرّع بالدم وإتاحة خدمات نقله للجميع، بوصفهما من مكوّنات تحقيق التغطية الصحية الشاملة. وقد وضعنا الشعار المعنون "قطرة من دمك تعطي الحياة لغيرك" رفعاً لمستوى الوعي بالحاجة العالمية إلى الإمداد بدم في إطار إيتاء خدمات الرعاية الصحية وبالأدوار الحاسمة التي تؤديها عمليات التبرّع به طوعاً في تحقيق هدف التغطية الصحية الشاملة. ويشجع موضوع الحملة هذا بقوة المزيد من الناس من جميع الأصقاع على أن يصبحوا من المتبرّعين بالدم وأن يواظبوا على التبرّع به - وهي إجراءات أساسية لإرساء أساس متين لتوفير إمدادات مستدامة من الدم على الصعيد المحلي و الوطني بما يكفي لتلبية احتياجات جميع المرضى الذين يلزمهم نقل الدم.

وهذاه الحملات و مواضيعها هما أيضاً دعوة موجهة إلى الجميع للإمداد بالدم و إلى العمل على توفير موارد كافية ووضع نظم وبنى تحتية موضع التنفيذ لزيادة ما يُجمع من كميات الدم من متبرّعين به طوعاً وبانتظام من دون مقابل؛ وتزويد المتبرّعين به بخدمات رعاية جيدة؛ والترويج لاتّخاذ تدابير مناسبة وتطبيقها في مجال استعماله لأغراض العلاج السريري، وإنشاء نظم معنية بالإشراف على سلسلة نقله بكامل مراحلها وترصدها.

وفيما يلي الأغراض المنشودة من شنّ هذه الحمالات:

  • الاحتفال بالمتبرّعين بالدم وزفّ آيات الشكر إليهم وتشجيع من لم يتبرّع به بعدُ على استهلال التبرّع به؛
  • إبراز الحاجة إلى الالتزام بالتبرّع بالدم طوال العام حفاظاً على توفير إمدادات كافية منه وإتاحة خدمات نقله بمأمونية للجميع وبالوقت المناسب؛
  • تركيز الاهتمام على صحة المتبرّع بالدم ونوعية الرعاية المقدمة إليه بوصفهما من العوامل الحاسمة الأهمية لحمله على الالتزام بالتبرّع به والاستعداد للمواظبة على ذلك؛
  • إبراز الحاجة إلى إتاحة خدمات نقل الدم بمأمونية للجميع ومناصرة الدور الذي تؤديه في تقديم خدمات رعاية صحية فعالة وفي تحقيق هدف التغطية الصحية الشاملة؛
  • تعبئة الدعم على المستوى الوطني والإقليمي فيما بين الشركاء الإنمائيين لغرض الاستثمار في البرامج الوطنية للإمداد بالدم وتعزيزها وصونها.
      ابراز اهمية التبرع بالدم و تصحح المفاهم المغلوطة
      • حملة التبرع بالدم
      تزويد بنك الدم بكميات هامة من أكياس الدم
      • حملة التبرع بالدم